احياء ذكرى ولادة الإمام الحسن المجتبى عليه السلام في مدينة مالمو السويدية..جاسم الكوفي

خاص لموقع عراقيون في الدنمارك

قال الإمام الصادق عليه السلام ( شيعتنا خلقوا من فاضل طينتنا يحزنون لحزننا ويفرحون لفرحنا )

اللهم صلي على حبيبك ورسولك محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين المعصومين في آية التطهير هي قول الله تبارك وتعالى ( إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا )- 33  

وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ وَإِقَامَ الصَّلَاةِ وَإِيتَاءَ الزَّكَاةِ وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ (73) الأنبياء

***

أقامت هيئة خدام الإمام الحسين (عليه السلام) حفلها السنوي في مدينة مالمو/ جنوب السويد مساء(يوم السبت المصادف 2009/09/05 في -( روسنجورد، راملز فيك) - 147... بمناسبة ذكرى ولادة الإمام الحسن ابن علي(عليه السلام)،کما احتفل المسلمون اليوم في جميع ارجاء العالم و أوروبا في ذكرى مولده الشريف

. ***

وفي هذه المناسبة الكريمة أقدم أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام سيدي ومولاي وإمامي الثاني عشر صا حب العصر والزمان المهدي المنتظر (عجل الله تعالى فرجه الشريف).

 واطلب من الله ( تعالى شأنه ) .أن يعيدها علينا بالخير والسرور ويشافي جميع مرضى المؤمنين والمؤمنات .

 ذ كرى ولادة السبط الزكي (عليه السلام).

***

وبهذه.المناسبة المفرحة القى السادة العلماء والشعراء والرواديد كلماتهم حول الإمام الهمام الحسن ابن علي(عليه السلام) في يوم مولده الشريف كما وتكلموا عن علمه الذي ورثه عن مدرسة جده محمد رسول الله (ص) وتطرقوا في الحديث عن منزلته عند الله سبحانه وتعالى وذلك في مقر الخدمة وكان ، الحضور كثيراً و البرامج متنوعة من وحي المناسبة السعيدة لأهميتها المميزة في هذا اليوم الميمون و المبارك لصاحب الذكرى الإمام المظلوم (عليه السلام).

 وكانت فقرات الأحتفال كالاتي:ـ  

****

 1ـ الفقرة الاولى : 

***

بدأء الإحتفال بتلاوة آيات من القرآن الكريم تلاها على مسامع الحاضرين الأخ القارئ حجت الإ سلام والمسلمين الشيخ عزيز عبد الواحد. كما تولى سماحته عرافة الحفل حيث أدار برنامج الحفل المبارك بجمالية فائقة وكفاءة جيدة ، وتخلل حديثه الجميل فقرات من الأبيات الشعرية (الحسچه) الدارجة الجميلة , والهادفة .

والاحاديث النبوية الشريفة والقى كلمة بهذه المنا سبة العطرة

2 ـ الفقرة الثانية

: ***

   الشاعر الشيخ ..أبو ميثم السنيد.. فألقى قصيدة مؤثرة بحق كريم أهل البيت (ع).الإمام الحسن (ع) تضمنت قصيدته ذكرى تهديم القبب المباركة في البقيع وألقى قصيدة جميلة من وحي المناسبة الميمونة وهذه بعض أبيات القصيدة.

أنا في ولاك أقول حقاً أنطق *** يبن الوصي حديث جدك ينطق.

أعطاك هيبته وسؤدده الذي *** هو للإمامة منبع بل موثق.

ميلادك الميمون سر محمداً *** هو شبر وهو الإمام الأصدق .

 3 ـ الفقرة الثالثة :

***

الحاج ابو كرارالنجفي، فألقى عدة قصائد من وحي المناسبة فانشد اجمل المدائح واحلى الموشحات فضلا عن الأهازيج الولائية البهيجة بصوته الحسيني الشجي الجميل.

4 ـ الفقرة –

***

الرابعة : كان الدور للشاب المهذب الشيخ يوسف فتكلم عن اهمية الايات واحاديث الائمة الطاهرين في حياتنا اليومية.

 5 ـ الفقرة الخامسة-

***

الى دوحة الشعر مع الشاعر القدير الاستاذ فائق الربيعي الذي عودنا أن نسمع منه قصائد في مدح وثناء أهل البيت الطيبين الطاهرين المعصومين (عليهم السلام) حيث القى أكثر من قصيدة بهذه المناسبة، منها قصيدة جميلة في حق مولاتنا الزهراء , ومن ثم في حق  الإمام الهمام الحسن (عليه السلام) ومؤثرة من وحي المناسبة.

6 ـ الفقرة السادسة-***

وكانت مع خطيب المنبر السيد الجليل علي الحسيني الذي القى كلمة قيمة ذكر منقبة من مناقب الإمام الحسن (ع) وألقى أبياتاً رائعة لأحد الشعراء في حق الإمام الحسن ابن علي الزكي (عليه السلام) . وشكر هيئة خدام الحسين (ع)  وسماحة الشيخ البصري على ادراته الجميلة للاحتفال .

  

7ـ الفقرة السابعة: 

***

مسك الختام  كانت بضيافة سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد علي القطبي الموسوي حيث القى كلمة بمناسبة ذكرى ميلاد الامام الحسن ابن علي (عليه السلام) , واقتصر حديثه على ذكر بعض الوصايا من أحاديث الإمام الحسن التربوية والإرشادية في محاسن الأخلاق وأسرار العبادة منها مع الشرح والتفصيل المختصر :

وصايا الإمام الحسن (عليه السلام) :

علم الناس علمك وتعلم علم غيرك فتكون قد أنقت علمك وعلمت ما لم تعلم.

*غسل اليدين قبل الطعام ينفي الفقر وبعده ينفي الهم.

 واضاف : غسل اليدين حقيقة طبية توجه لها علماء الطب ونسمع الوصايا في الدوائر والمعامل والمدارس ووسائل الإعلام في السويد, خاصة هذه الأيام حيث الخوف من عدوى مرض انفلونزا الخنازير .

بينما توجه إلى هذه الحقيقة الرسول الأعظم وآله منذ ألف واربعمائة عام وأكدوا عليها ضمن الوصايا العديدة الأخرى . 

وفي نهاية الحفل تقدم السيد القطبي بالشكر الجزيل الى سماحة الشيخ البصري وهيئة خدام الحسين (عليه السلام) لاقامة الحفل بهذه المناسبة، وتعتبر هذه الحسينية التي كانت وما زالت سباقة لأحياء كافة مناسبات الدينية لأئمة آل البيت (ع).

***

8 ـ الفقرة الثامنة-  

***

وفي ختام المحفل تضرع الحضور بالدعاء إلى الله تعالى للمرضى بالشفاء وللمحتاجين والمكروبين بقضاء حوائجهم وتنفيس كربهم .

ثم رفع الاخ أميرعلي رمضان آذان صلاة المغرب والعشاء.  وبعد صلاة المغرب والعشاء تم توزيع طعام الفطور , والطعام والحلويات والهدايا إلى الأطفال الحاضرين تشجيعاً لهم على المواصلة والحضور في هذه المناسبات الإسلامية،

***

  الفنان التشكيلي محمد الكوفي / ابوجا سم